المنظمة العالمية للنهوض باللغة العربية تحتفل باليوم العالمي للغة العربية

23/12/2017

تنظم المنظمة العالمية للنهوض باللغة العربية احتفالية خاصة باليوم العالمي للغة العربية الذي يوافق 18 ديسمبر من كل عام ، غدا الأحد ، تحت عنوان "اللغة العربية والتقنيات الحديثة"، وذلك في مركز قطر الوطني للمؤتمرات ، انطلاقًا من رسالة المنظمة الهادفة إلى دعم اللغة العربية، وتعزيز مكانتها ومواكبتها للحداثة.

ويشتمل برنامج الفعالية، التي يحضرها كوكبة من الخبراء والشعراء والأخصائيين، على كلمة المدير العام للمنظمة العالمية للنهوض باللغة العربية، وحلقة نقاشية حول اللغة العربية والتقنيات الحديثة، وفقرة خطابة، وتجارب الناطقين بغير اللغة العربية في تعلمها، وأمسية شعرية .

وقال الدكتور علي أحمد الكبيسي، المدير العام للمنظمة العالمية للنهوض باللغة العربية "يُسعدنا أن نحتفل هذا العام باليوم العالمي للغة العربية، الذي يُخلد ذكرى إصدار منظمة الأمم المتحدة قراراً جعلت بموجبه اللغة العربية إحدى اللغات المعتمدة فيها" ، مؤكدا أن المنظمة تهتم بالنظر إلى المستقبل، ومن هنا تكمن أهمية مواكبة لغة الضاد للحداثة، وهو ما حتم علينا أن نجعل موضوع اللغة العربية والتقنيات الحديثة عنواناً لاحتفاليتنا هذا العام ، مشيرا إلى أن اللغات كالبشر، إنما تنمو وتزدهر عندما تتمكن من التأقلم مع الظروف المحيطة بها، التي تتمثل الآن في التطور التكنولوجي المطّرد، وانتشار أجهزة الحاسوب والأجهزة اللوحية والتطبيقات الجوالة".

ومن الجدير بالذكر أن المنظمة العالمية للنهوض باللغة العربية قد أقامت احتفالاً باليوم العالمي للغة العربية، بالشراكة مع جامعة العلوم الإسلامية الماليزية في ماليزيا، بتاريخ 18 و19 ديسمبر الجاري بهدف تحقيق الانتشار والحضور العالمي للمنظمة في المحافل الدولية. وتضمن الاحتفال عدة فعاليات، وتم خلاله تكريم عدد من أساتذة ومعلمي اللغة العربية.

وتسعى المنظمة وهي عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، لتعزيز حضور اللغة العربية، والتوعية بأهميتها في بناء مجتمع ملمّ بثقافته وتراثه، وتحديثها لمواكبة متطلبات العصر، واستخدامها كلغة تخاطب، وبحث، وعلم، وثقافة.

وقد تقرر الاحتفال باللغة العربية في يوم 18 ديسمبر، لأنه اليوم الذى صدر فيه قرار الجمعية العامة رقم 3190 في الدورة الثامنة والعشرين بتاريخ 18 ديسمبر 1973، وقررت الجمعية العامة بموجبه إدخال اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية ولغات العمل في الأمم المتحدة .

المصدر: الشرق